الأحد: 04/12/2022

لجنة الأسرى وذويهم يسلمون سفراء الإتحاد الأوروبي مذكرة عن أوضاع الأسرى

نشر بتاريخ: 09/11/2016 ( آخر تحديث: 09/11/2016 الساعة: 12:20 )
غزة-معا- أكدت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة وأهالي الأسرى المعتقلين في سجون الإحتلال الإسرائيلي أن أوضاع الأسرى في خطر شديد يتهدد حياتهم بفعل التصعيدات والإنتهاكات والممارسات والجرائم العنصرية الإسرائيلية وحرمانهم من مستلزماتهم الشتوية.

جاء هذا خلال لقاء وفد من لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية وأهالي الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية ضم الأسير المحرر المبعد مصطفى مسلماني ممثل الجبهة الديمقراطية في لجنة الأسرى ومعتز دلول ممثل حزب الشعب الفلسطيني في لجنة الأسرى ووالدة الأسير ضياء الأغا عميد أسرى قطاع غزة ووالدة الأسيرين فهمي وصلاح أبو صلاح والحاجة أم منذر البسيوني مع السيد رالف تراف ممثل الإتحاد الأوروبي وعدد من السفراء والقناصل والشخصيات الأجنبية من مختلف دول الإتحاد الأوروبي المعتمدين لدى فلسطين بفندق المشتل بغزة.

وشدد الأسير المحرر المبعد مصطفى مسلماني على دور الإتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي والإنساني في توفير الحماية اللازمة للأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية والضغط على الإحتلال الإسرائيلي وإلزامه باحترام حقوق الإنسان.

وقدم مسلماني احتجاجا لعدم سماح ممثلي الإتحاد الأوروبي لأعضاء لجنة الأسرى بلقائهم مطالبا بموقف دولي وأوروبي عادل إتجاه الأسرى الفلسطينيين مستذكرا الحكم الجائر بحق الطفل أحمد مناصرة.

وأفادت الحاجة أم ضياء الأغا والدة عميد أسرى قطاع غزة المعتقل في سجون الإحتلال الإسرائيلي منذ 10 / 10 / 1992 بقيام الإحتلال الإسرائيلي بمنعها من الزيارة 3 مرات في 19 / 9 – 10 / 10 – 7 / 11 / 2016 في انتهاك فاضح لحقوق الإنسان مشيرة إلى قيام إدارة مصلحة السجون بمنع عدد من أهالي أسرى قطاع غزة من زيارة أبنائهم.

وقالت والدة الأسيرين فهمي وصلاح أسعد أبو صلاح المعتقلان في سجون الإحتلال الإسرائيلي منذ تاريخ 19/ 3/ 2008 والممنوعة من الزيارة 3 مرات في 11 / 7 – 5 / 9 – 31 / 10 / 2016 أن الأسرى الفلسطينيين هم مناضلون من أجل الحرية والكرامة وعلى ممثلي الإتحاد الأوروبي أن يقفوا بمسؤولية أمام واجباتهم والتزاماتهم في إسناد الأسرى الفلسطينيين.

وتطرق معتز دلول ممثل حزب الشعب الفلسطيني في لجنة الأسرى إلى أوضاع الأسيرات الفلسطينيات في السجون الإسرائيلية مشددا على دور الإتحاد الأوروبي في الضغط على الإحتلال الإسرائيلي وإلزامه باحترام حقوق الإنسان.

وفي ختام اللقاء قام وفد لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة وأهالي الأسرى بتسليم السيد رالف تراف مذكرة تتضمن أوضاع الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية وأهم المطالب الفلسطينية.