خانيونس: تزايد نسبة حالات الإجهاض بشكل مرتفع بفعل تنفيذ الغارات الوهمية

نشر بتاريخ: 29/09/2005 ( آخر تحديث: 29/09/2005 الساعة: 15:43 )
خانيونس-معا- أكد الدكتور حيدر القدرة رئيس مجمع ناصر الطبي بمدينة خانيونس، إلى أن هناك ما يزيد عن 20 حالة إجهاض وقعت في المحافظة ، نتيجة للغارات الوهمية التي نفذتها الطائرات الحربية المقاتلة ، فوق أجواء المدينة ،

موضحا أن نسبة حالات الإجهاض التي تمت في الأيام الماضية، بعد الشروع بتنفيذ الغارات الإسرائيلية تعتبر نسبة مرتفعة جدا قياسا بالمعدل الطبيعي في المشفى .

وأكد القدرة أن السبب المباشر في ازدياد حالات الإجهاض هي حالة الخوف والرعب الشديدين التي أصابت المواطنين وخاصة النساء الحوامل أثناء الغارات التي تأتى بشكل سريع ومفاجيء مما تسبب حالة من الإرباك والخوف لديهم, مشيرا أن نسبة كبيرة من النساء اللواتي أجهضن كنَ يعملن في عملهن مثل( طبيبات ، ومعلمات ،وربات البيوت ، وغيرهن ) مما ترك حالة نفسية صعبة لديهن, خاصة وأن إحدى المعلمات أصيبت ، وهي تقوم بواجبها في عملية التدريس في إحدى المدارس تزامن مع تنفيذ غارتين احدثا أصوات مرعبة في سماء خان يونس .

من جانبه أوضح الدكتور عبد الكريم الفرا رئيس قسم الولادة في مشفى مبارك التخصصي ، أن حالة الرعب والخوف التي تسيطر على السيدة الحامل، وقت وقوع الانفجارات المرعبة تؤثر على هرمونات الجسم وتحدث بها اضطرابات، فتسبب في ارتفاع هرموني ( الأنلفيين ، والأندروفين) وهذا يؤدي إلى نقص الهرومانات المثبتة للحمل، فينتج عن ذلك عملية الإجهاض للسيدات الحوامل .