الجمعة: 09/12/2022

ممثل الأسرى بـ"عسقلان": السجن تحول إلى مستشفى ميداني

نشر بتاريخ: 22/05/2017 ( آخر تحديث: 24/05/2017 الساعة: 08:25 )
ممثل الأسرى بـ"عسقلان": السجن تحول إلى مستشفى ميداني
رام الله- معا- أكّد ممثل الأسرى في سجن "عسقلان" الأسير المضرب ناصر أبو حميد أن السّجن تحول إلى مستشفى ميداني، وذلك قبيل الإعلان عن نية إدارة مصلحة سجون الاحتلال بنقل جميع الأسرى فيه إلى المستشفيات المدنية خلال الساعات القادمة.
وأوضح الأسير أبو حميد لمحامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين خلال زيارته له، اليوم الإثنين، أن الأوضاع الصحية للأسرى المضربين أصبحت في مرحلة خطرة، مشيرا إلى أن إدارة السجن أبلغته بأنها ستقوم بنقله إلى مستشفى "برزلاي" بعد إصابته بهبوط بالضغط وإرهاق عام بالجسم ومشاكل بالكبد، كما وأنه فقد من وزنه (19 كغم) منذ بدء الإضراب قبل 36 يوماً.
ولفتت اللجنة الإعلامية لإضراب الحرية والكرامة والمنبثقة عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير الفلسطيني أن وحدات قمع السجون تقوم باقتحام غرف الأسرى المضربين عدة مرات يومياً بذريعة إجراء التفتيشات، رغم صعوبة الأوضاع الصحية لهم.