في خطوة تعتبر الأولى من نوعها قاعدة الجهاد في فلسطين تصدر بيانها الأول في خانيونس

نشر بتاريخ: 07/10/2005 ( آخر تحديث: 07/10/2005 الساعة: 19:20 )
خانيونس- معا- في خطوة هي الأولى من نوعها أصدرت جماعة تطلق على نفسها اسم قاعدة الجهاد في فلسطين أول بيان لها اليوم في مدينة خانيونس، تحدد فيها أهداف قاعدة الجهاد في فلسطين والتي تتمثل- حسب البيان الذي حصلت وكالة معا على نسخة منه في " صياغة الشخصية الإنسانية صياغة ربانية، وتطبيق شرع الله, وذلك بإقامة دولة إسلامية، توحيد الأمة الإسلامية انطلاقا من توحيد المجتمعات الإسلامية، أحياء مذهب الخلافة في قلوب المسلمين ومن ثم على ارض الواقع، وإقامة دولة إسلامية على جميع المعمورة ".

وأوضح البيان أن انطلاقة قاعدة الجهاد في فلسطين جاءت لتقوم بتوحيد المجتمع وتعزيز الشخصية الإسلامية ، من خلال جماعة إسلامية ربانية تريد تطبيق شرع الله في الأرض وذلك من خلال توجيه المسلمين إلى الإسلام الحقيقي ودفعهم لتطبيقه على الأرض .

وقالت القاعدة في بيانها :" لقد تعرضت الأمة إلى مراحل مختلفة من تآمر أهل الكفر, وذلك بإسقاط الخلافة الإسلامية وتشتت الأمة إلى دويلات صغيرة ضعيفة لا تملك من أمرها شيئا وذلك أورثها الذل والهوان لسنين عديدة، حيث استطاع آهل الكفر في تلك الفترة إذابة وتضييع الهوية والشخصية الإسلامية".

ودعا البيان الأمة إلى التوحد، وذلك لأن الأمة لن تنتصر حسب وصف البيان بحزب ولا بحركة ولكن بالاتحاد وتكثيف الجهود في هدف واحد هو تطبيق شرع الله، كما دعت قاعدة الجهاد في فلسطين جميع الأحزاب على الساحة إلى ضرورة أن تتكاثف تحت راية واحد وهي راية الإسلام وكلمة التوحيد.

واظهر البيان إلى أن جهودها تنصب على تنشئة المجتمع المسلم المتكامل والمترابط الذي تسوده الأخوّة والمحبة بين ابنائه فلا يكونوا متفرقين أحزابا ويعبد كل منهم حزبه أشد من عبادته لله حسب قولهم.

يشار الى أن تنظيم قاعدة الجهاد قد اعلن قبل اشهر عن تنفيذه عدة عمليات قصف بقذائف الهاون للمستوطنات الاسرائيلية في جنوب قطاع غزة، كما تم توزيع شريط C D يظهر ثلاثة اشخاص يعلنون مسؤولية التنظيم عن الهجوم، ويشيرون الى وجود تنظيم للقاعدة في جنوب غزة، وانه سيعمل على تنفيذ العمليات ضد قوات الإحتلال.