Advertisements

استطلاع: الليكود يواصل تعزيز شعبيته الانتخابية

نشر بتاريخ: 04/04/2018 ( آخر تحديث: 06/04/2018 الساعة: 09:27 )
استطلاع: الليكود يواصل تعزيز شعبيته الانتخابية
القدس-معا- اظهر استطلاع انتخابي أجرته القناة العاشرة للتلفزيون الإسرائيلي نتائج ايجابية بالنسبة لحزب الليكود الذي يتزعمه رئيس الوزراء نتنياهو، إذ حصل على 32 مقعدا في الكنيست (30 مقعدا في الكنيست الحالية)، فيما لو كانت الانتخابات البرلمانية أجريت اليوم.
وأظهر الاستطلاع كذلك ان حزب "يش عتيد" (هناك مستقبل) بزعامة يائير لبيد حل في المرتبة الثانية بعد الليكود، وقد حصل على 21 مقعدا برلمانيا، بينما عدد نوابه في الكنيست الحالية هو 11 نائبا.
وجاءت "القائمة المشتركة" التي تمثل الجماهير العربية في إسرائيل في المرتبة الثالثة وقد حظيت وفقا لنتائج الاستطلاع بنفس عدد مقاعدها الحالي، وهي 13 مقعدا.
وحل في المرتبة الرابعة في نتائج الاستطلاع "المعسكر الصهيوني" الذي كان يعتبر في سنوات مضت القوة الرئيسية المنافسة لحزب الليكود، وقد حصل هذه المرة على 12 مقعدا بتراجع ملحوظ عما كان عليه في استطلاعات سابقة او مقارنة مع الانتخابات الأخيرة التي منحته 24 مقعدا عام 2015.
اما بقية الأحزاب والحركات السياسية فحظيت بنتائج اقل مما كانت عليها في انتخابات الكنيست الأخيرة. فقد حل حزب "البيت اليهودي" في المرتبة الخامسة بعشرة مقاعد في حين عدد مقاعده في الكنيست الحالية هو 12 مقعدا. وحظي حزب "كولانو" (كلنا) بسبعة مقاعد فقط بينما يمثله في الكنيست الحالي 10 نواب.
اما حركة "ميرتس" فقد عزز من قوته بعد انتخابا قيادة شابة جديدة له متمثلة بالنائبة تمار زاندبرغ، وحظيت الحركة بسبعة مقاعد فيما يمثلها في الكنيست الحالية 5 نواب فقط.
وجاءت بقية نتائج الاستطلاع الانتخابي مثيرة للغاية إذ تتذيل هذه النتائج أحزاب تدخل في تشكيلة الائتلاف الحكومي الحالي برئاسة نتنياهو، وهي حزب "يسرائيل بيتينو" بزعامة وزير الامن ليبرمان الذي حظي فقط بخمسة مقاعد وهذا يعتبر تراجعا طفيفا في عدد المقاعد الحالية وهي ستة مقاعد.
أما حزب "يهدوت هتوراة" من الائتلاف الحكومي هو الآخر، فقد حظي وفقا للاستطلاع بخمسة مقاعد بعد ان حظي في الانتخابات الأخيرة بسبعة مقاعد، أي ان شعبيته تراجعت بمقعدين.
ويبقى حزب اليهود المتدينين الشرقيين، "شاس" بزعامة الراب ارييه درعي، وزير الداخلية الحالي، بأربعة مقاعد وفقا لنتائج الاستطلاع، وهذا يعتبر تراجعا ملحوظا في شعبيته عما كانت عليه في الانتخابات الأخيرة، إذ يمثل الحزب حاليا في الكنيست 7 نواب.
وبنفس عدد النواب، أربعة، ستحظى قائمة جديدة أعلنت عن تشكيلها النائبة اورلي ليفي، التي انفصلت عن حزب "يسرائيل بيتينو" التي تعتمد بالأساس على المهاجرين اليهود من دول الاتحاد السوفييتي سابقا.
Advertisements

Advertisements