داعش يعلن مسؤوليته عن تفجير وقع بسوق عام في الفلبين

نشر بتاريخ: 08/09/2019 ( آخر تحديث: 08/09/2019 الساعة: 11:26 )
داعش يعلن مسؤوليته عن تفجير وقع بسوق عام في الفلبين
بيت لحم- معا- أعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن تفجير وقع في سوق عام في جنوب الفلبين، وأدى إلى إصابة ما لا يقل عن 7 أشخاص في ساعة مبكرة من صباح امس السبت.
وأصدر التنظيم بياناً في ساعة متأخرة من مساء السبت قال فيه إن تفجير دراجة نارية أدى لإصابة 7 فلبينيين في سوق عام.
وقال الجيش الفلبيني إن هذا كان رابع تفجير تشهده تلك المنطقة خلال 13 شهراً، وأضاف أن جماعة متشددة تعمل في مدينة إيسولان ذات الأغلبية المسيحية بإقليم سلطان قدرات من بين المشتبه بهم.
ويأتي أحدث تفجير مع زيادة حدة التوتر في جنوب الفلبين المضطرب بعد وقوع 3 حوادث خلال العام الأخير قالت السلطات إنها كانت تفجيرات انتحارية لمتشددين مرتبطين بتنظيم "داعش".
ووقع التفجير في ساحة انتظار للدراجات النارية. وقال "الميجر ارفين ايناسينس" المتحدث العسكري بالمنطقة للصحافيين، إن شحنة ناسفة بدائية وضعت بجانب دراجة نارية مركونة.
وأدى تفجير قام به أشخاص يشتبه بأنهم أعضاء في جماعة مؤيدة لتنظيم "داعش" إلى إصابة ما لا يقل عن 18 شخصاً في مطعم في سلطان قدرات بمنطقة مينداناو في أبريل.