غنيم: سوف ننتزع حقنا بالانتخابات في القدس رغما عن أنف الاحتلال

نشر بتاريخ: 24/04/2021 ( آخر تحديث: 24/04/2021 الساعة: 15:59 )
غنيم: سوف ننتزع حقنا بالانتخابات في القدس رغما عن أنف الاحتلال


القدس- معا- قال مرشح قائمة الحرية عن القدس أحمد غنيم، "إننا سوف ننتزع حقنا بالانتخابات في القدس رغما عن أنف الاحتلال".

جاء ذلك في كلمة ألقاها غنيم في تجمع لمرشحي القدس من عدد من القوائم الانتخابية، أمام بيت الشرق في القدس.
وحيا غنيم "جماهير شعبنا في القدس الذين فرضوا قضية القدس من جديد على الاجندة المحلية والاقليمية والدولية. فكانت رسالة القدس للعالم ان القدس ستبقى عاصمة دولة فلسطين وهي بشبابها ورجالها ونسائها عصية على الكسر ولن تهزم وستنتصر".
وأضاف، "في ليلة واحدة شطب ابناء شعبنا في القدس صفقة القرن ومشورع الرئيس الامريكي السابق ترامب وأوهام كوشنير ونتنياهو. ورسموا بإيديهم اسم القدس عاصمة دولة فلسطين على وجهه المدينة".
وقال غنيم: "اننا سوف ننتزع حقنا في الانتخابات في القدس رغما عن انف الاحتلال ولن نسمح للاحتلال ان يضع فيتو على الانتخابات الفلسطينة. واننا ابناء القدس سنحمل صناديق الاقتراع ونضعها في شوارع القدس وازقة اليلدة القديمة شاء الاحتلال ام ابى".
وأكد "أن حق المقدسين في الانتخابات مكفول ليس فقط بالاتفاقيات بل ايضا بالشرعية الدولية استنادا للاعلان العالمي للحقوق المدنية والسياسية . وهذا ملزم لدولة الاحتلال واضاف ان كل اجراءات الاحتلال في القدس باطلة ولاغية وفقا للحق التاريخي وللشرعية الدولة استنادا للقرارات 252 و 476 . و 478 . والتي اكدت على بطلان قرارات واجراءات دولة الاحتلال في القدس وقال بخصوص الانتخابات لا يوجد اي بند او جملة في البند السادس لبرتوكول الانتخابات الذي وقعت عليه دولة الاحتلال مع منظمة التحربر .. يتضمن الحصول على موافقة او استئذان دولة الاحتلال فيما يخص الانتخابات الفلسطينية وان قيام دولة الاحتلال بمنع الاستعدادات للانتخابات الفلسطينية وتهديد المرشحين واعتقالهم هي عمليات بلطجة تمارسها دولة الاحتلال. ودعا الرئيس والقيادة الفلسطينية الى عقد الانتخابات بموعدها بما فيها في القدس شاء الاحتلال ام ابى. ودعى المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته اتجاه ذلك".