حنا عيسى ..

نشر بتاريخ: 12/07/2021 ( آخر تحديث: 12/07/2021 الساعة: 23:27 )

الكاتب:

الكاتب: زعل ابو رقطي

اي صدمة هذه .. وأي فاجعه اصابت قلوب كل الذين عرفوه ..

حنا .. الوسيم .. والجميل .. والانسان ..

المسلم بثوب فلسطيني .. والمسيحي بقلب مؤمن . عاشق الوطن .. والارض .. والقضية ..

عاشق الجمال .. والممتلىء بالحيوية والتدفق ..

لا يعرف اليأس ولا السكينة .. قلبه يعج بالايمان بعدالة القضية .. وهو الحقوقي المتميز .. والسياسي المخلص ..

كان شعلة وطنية .. لايترك مناسبة الا وهو الموجود .. ولا ينسى حدثاً دون ان يتحفنا بالشرح والتحليل .. وتدفق الافكار الخلاقة ..

حنا كان فتحاوياً حتى النخاع .. ووطنياً حتى العمق .. وصديقا حميما للجميع .. لايعرف الحقد ولا الضغينه .. مجاملا لدرجة الصدق ووفياً بلا حدود ..

ياحنا .. كيف باغتك الموت هكذا .. اما كان بإمكانك ان تتحايل عليه قليلا .. او تباغته بفكرة لربما امهلك بعض الوقت .. حتى تكتمل احلامك .. وحتى تتمكن من رؤية القصى والقيامه وقد تحررا من اسر الاحتلال ..

ياحنا .. من لنا بعدك يلقي تخية الصباح .. ويتحفنا بجمال روحه وخلقه . كيف لنا ان نزور عين عريك قريتك الجميلة دون ان نمر ونلقي عليك تحية المساء ..

خبر رحيلك صادم ومؤلم وقاسي ..

ياحنا .. ان كنت تمازحنا كعادتك نرجوك ان تكف عن مثل هذا المزاح .. وان كنت حقاً قد غادرتنا فإن حزننا عليك قد تجاوز حدود العقل ..

حنا المسلمسيحي .. لروحك السلام والرحمة ..

وستبقى ضحكتك وطيبتك وروحك المرحه والوطنية تذكرنا ان صديقا لنا كان ببراءة طفل وحكمة شيخ وروح ثائر ..

حنا عيسى وداعا مغمساً بالدموع والوجع واللوعة !!