الأخــبــــــار
  1. نتانياهو لترامب: صفقة القرن بالنسبة لاسرائيل هي فرصة القرن
  2. ترامب يكشف: دول عربية عديدة وافقت على صفقة القرن وتعتبرها صفقة عظيمة
  3. نتنياهو يدرس سحب طلبه للحصول على الحصانة تجنبه المحاكمة
  4. إدارة السجون تقتحم سجن "ريمون" وتنقل ثلاثة أسرى إلى جهة غير معلومة
  5. اشتية: الرئيس سيدعو الى اجتماع طارئ لبحث الرد على صفقة القرن
  6. الاحتلال يخطر بهدم مسكن وبركس في مسافر يطا جنوب الخليل
  7. الاحتلال يطلق النار صوب المزارعين شرق خان يونس دون وقوع اصابات
  8. الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة طالت 17 مواطنا
  9. مصدر امريكي: ترامب سيقول لنتنياهو امامك 6 اسابيع للبدء بتنفيذ الصفقة
  10. الصين: حصيلة الوفيات جراء فيروس كورونا ترتفع إلى 80
  11. الطقس: ارتفاع على درجات الحرارة مع بقاء الأجواء باردة
  12. غانتس: خطةالسلام الامريكية سيتم مناقشتها بعد الانتخابات في اذار القادم
  13. هآرتس: الاردن تنتظر بقلق الفخ الذي ينصبه لها ترامب في صفقة القرن
  14. اصابة مزارع برصاص الاحتلال شمال قطاع غزة
  15. لأول مرة:وزير داخليةاسرائيل يوقع أمرا يسمح للإسرائيليين بزيارةالسعودية
  16. الاحتلال يعتقل شابا قرب الحرم الابراهيمي
  17. الاحتلال يواصل عزل ستّة أسرى من الهيئة التنظيمية
  18. الصين تعلن التوصل لدواء فعال لـ"كورونا"
  19. جيش الاحتلال يقرر رفع حالة التاهب في الضفة على خلفية نشر صفقة القرن
  20. حالة الطقس: توالي ارتفاع درجات الحرارة حتى الثلاثاء

هل تتأخر إنتخاباتنا عدة أشهر بسبب إنتخاباتهم !

نشر بتاريخ: 12/12/2019 ( آخر تحديث: 12/12/2019 الساعة: 13:03 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
هل اخطأنا حين إشترطنا على انفسنا ( جميع الفصائل ) موافقة الاحتلال على إنتخاباتنا في القدس ؟ الإجابة : نعم أخطأنا .

قدّمت السلطة الفلسطينية طلبا رسميا لإسرائيل للسماح بإجراء انتخابات برلمانية في القدس ، ترشيحا وانتخابا وما يشمله ذلك من دعاية انتخابية . الأمر برمته غير مقبول عند الفلسطينيين ، ولكن اتفاقيات اوسلو تجبر الفلسطينيين على ذلك .مع الاشارة ان اسرائيل لا تلتزم بأي من بنود اتفاقيات اوسلو في الوقت الذي يتعامل الفلسطينيون مع بنود اتفاقيات اوسلو بنوع من القداسة والاجلال !!!

الأوضاع في إسرائيل معقّدة جدا ، وقد دخلت مرحلة التطهير السياسي بدل المشاركة السياسية . فكل طرف يسعى للتخلص من الطرف الاّخر وتجريده من الحكم بأية طريقة . وقد بلغت التناقضات بين الاحزاب الصهيونية الى مرحلة التناحر على الحكم .

الصراع في اسرائيل بين اليمين واليمين الأكثر تطرفا .. ولكنه منقسم الى قمسين ( يمين علماني ) و ( يمين متدين ) . وأشخاص مثل نتانياهو ونفتالي بينيت وايلات شكيد وماري ريجيف واسرائيل كاتس ومعظم وزراء الليكود لا ينتمون أساسا للتيار الديني لكنهم يستفيدون من المتدينين للتشبث بالحكم .

الانتخابات الفلسطينية تبدو في الاهتمام الثاني عالميا ، وحتى عربيا واقليميا .. لا سيما وان النتائج لن تغير في واقع الاحتلال شئ . أمّا نتائج الانتخابات الاسرائيلية فمن المرجح أنها ستغير في الواقع المحلي والعربي والاقليمي أشياء كثيرة .

صاحب القرار في منح " ترخيص " الانتخابات الفلسطينية ، هي الشرعية الدولية \ ولكن الاحتلال يفرض قوانينه العسكرية بالقوة على الفلسطينيين رغم أنف المجتمع الدولي ، ما يضعنا امام بوابة الانتظار مع ثلاثة نوافذ :

- ان تماطل اسرائيل في طلب السلطة لعدة أشهر حتى انتخابات الكنيست ومن ثم حتى تشكيل الحكومة الاسرائيلية ومن ثم حتى تستلم مهامها وهذا يتطلب ستة أشهر على الاقل .

- ان يتدخل المجتمع الدولي بموافقة أمريكية ويسمح بالاجراء الانتخابات الفلسطينية بالتزامن مع الانتخابات الاسرائيلية .

- ان ترفض حكومة الاحتلال السماح بالترشح والتصويت والدعاية الانتخابية في القدس . ما يعني تأجل الانتخابات الفلسطينية الى إشعار اّخر .

اللافت في الأمر . ان الفلسطينيين لم يحددوا وقتا لاستلام الإجابة الاسرائيلية .. والصحافة الاسرائيلية لا تثير هذا الامر ، والجهات القانونية في اسرائيل لم تعقّب على الانتخابات الفلسطينية .

وعليه ننتظر ،

أو نجري الانتخابات من دون موافقة اسرائيلية . وهذا أفضل بكثير من انتظار " تصريح " من الاحتلال على صوتنا الانتخابي .
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020