الأحد: 25/10/2020

ثلاثة أسئلة للشيخ البراغماتي محمد بن زايد

نشر بتاريخ: 30/08/2020 ( آخر تحديث: 30/08/2020 الساعة: 18:00 )


سأذهب مع افتراضك أن الفلسطينيين لا يجيدون المفاوضات، ولا ينتهزون الفرصة، وليسوا براغماتيين بما فيه الكفاية.
وطالما أنك عقدت العزم سرّا لا علانية أن تبرم اتفاقية تطبيع مع الاحتلال، وأنك مقتنع أن هذا لصالح الاماراتيين ولصالح الخليج ولصالح الفلسطينيين. وهذا غير صحيح اطلاقا.

فالامارات دولة غنية ومتطورة جدا ولن تحتاج الاحتلال الاسرائيلي لمائة عام قادمة، ودبي أذكى مدينة في العالم وتحتاج تل ابيب لعشرات السنين حتى تلحق بها.
وما يزيد من غضب الفلسطينيين ان الصفقة بلهاء:
- لماذا لم تطلب اطلاق سراح الأسرى العرب والفلسطينيين من زنازين الاحتلال؟ وكان نتانياهو سيوافق فورا دون تردد.
- لماذا لم تطلب وقف الاستيطان في الضفة الغربية؟ وكان الاحتلال مستعد لدفع اي ثمن لقاء تطبيعكم؟
- لماذا لم تطلب وقف تهويد القدس ووقف الاعتداءات على المسجد الاقصى؟
- لماذا لم تطلب عودة 50 ألف لم شمل على الاقل للفلسطينيين الذين طردوا من منازلهم؟

لا يوجد ببالي سوى إجابة واحدة. وهي انك ربما لم تطلع على اتفاق التطبيع سوى مثلنا من خلال الاعلام الامريكي والاعلام الصهيوني!!!
لانه من المستحيل أن لا يطلب أي قائد عربي من الاحتلال اطلاق سراح الاسيرات والاطفال والجرحى والمرضى والمؤبدات.
أم انك طلبت ورفضوا؟