الأحد: 25/09/2022

هل نتدخل في الانتخابات الإسرائيلية؟ طبعا سوف نتدخل

نشر بتاريخ: 23/08/2022 ( آخر تحديث: 23/08/2022 الساعة: 13:15 )

الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام

حذّرت حكومة الاحتلال السلطة الفلسطينية من التدخل في الانتخابات الإسرائيلية! وجاء ذلك على لسان أكثر من مسؤول صهيوني .
والاحتلال يتدخل في حياتنا وفي مائنا وفي طعامنا، ويتدخل في أسماء أولادنا اذ يجب تسجيل مواليد العائلات الفلسطينية في سجل سكان الاحتلال. ويتدخل في شوارعنا وفي ارضنا وفي سفرنا وفي حقائبنا وفي علاجنا ودوائنا وفي أمراضنا. يتدخل الاحتلال في كمية الحديد التي نضعها في بناء منازلنا، ويتدخل في زراعتنا وصناعتنا وفي تجارتنا.
يتدخل الاحتلال في انتخاباتنا ويعتقل مرشحينا ويغتال قادتنا ويتدخل في رياضتنا وفي سياحتنا وفي لباسنا وفي صفحات الفيس بوك عندنا. ثم يأتي مسؤول صهيوني سمج وجاهل في التاريخ ويقول: ممنوع ان نتدخل في انتخاباتهم !!!
يا هذا
نحن سوف نتدخل في انتخاباتكم كل مرة، ونتدخل في برلمانكم، وفي بيوتكم وفي تجارتكم وفي اشكالكم وفي طرقاتكم وفي سياراتكم وسوف نتدخل في الاكسجين الذي تتنفسون .
نحن هنا بينكم.. سوف تشاهدوننا كل يوم وكل ساعة على الطرقات وفي الأسواق وفي السينما وعبر شاشات التلفزيون، وسوف نتدخل في نشرات اخباركم وفي صناديق اقتراعكم وفي الماء الذي تشربون، وفي الطعام الذي تسرقون من أفواه أطفالنا .
نحن سوف نتدخل في أدق تفاصيل حياتكم الاجرامية. ونتدخل في بنادقكم التي تقتلنا وفي طائراتكم التي تقصفنا وفي مدافعكم التي تحتلنا وفي جرافاتكم التي تهدم بيوتنا، وفي زنازين سجونكم التي سلبت منا أولادنا.. وسوف نتدخل في احلامكم وكوابيسكم في الليل حيث حين تحلمون انتم واولادكم سوف تجدوننا في احلامكم .
هل انتم تافهون لهذه الدرجة لتصدقوا أي مسؤول فلسطيني يقول لكم نحن لن نتدخل في انتخاباتكم؟.
"هنا باقون
كأننا عشرون مستحيل
في اللد ، والرملة ، والجليل
هنا . على صدروكم باقون كالجدار
وفي حلوقكم
كقطعة الزجاج ، كالصبّار
وفي عيونكم
زوبعة من نار "