الثلاثاء: 16/08/2022

نتانياهو للمتظاهرين اليهود : الان فهمتكم

نشر بتاريخ: 31/07/2011 ( آخر تحديث: 31/07/2011 الساعة: 13:06 )

الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام

كتب رئيس التحرير - لم يول الاعلام العربي التظاهرات التي تحدث في المدن الاسرائيلية حق التغطية الكافية ، ربما لانشغاله باحداث ليبيا ، وربما لانشغاله باحداث المدن السورية ، لكن الاعلام الاسرائيلي كان يتابع يوميا كل التظاهرات التي تحدث في الوطن العربي ، على قاعدة ان العالم العربي متخلف وان حكام العرب طغاة وان ما يحدث شئ متوقع وطبيعي ، ولم تدرك اسرائيل ، ولا تدرك حتى الان انها لا تختلف عن الدول العربية ودول العالم الثالث في شئ ، فاسرائيل دولة من دول العالم الثالث بكل معنى الكلمة ، وان كان لون شعرهم اشقر ،ويلبسون على الطريقة الاوروبية فهذا لا يعفيهم من استحقاقات الشرق الاوسط . ودول العالم الثالث تمتاز بثلاث صفات : البطالة عن العمل عند المتعلمين وزيادة نسبة الفقراء والمافيا والعنف الداخلي والاتجار بالنساء - العنف والحروب المتواصلة والكراهية والتمييز العنصري - انتشار الاسلحة بين يدي السكان المدنيين .

ولتلخيص الامر ببساطة ، فقد بدأت احداث ثورة اليهود ضد الرأسمالية الاسرائيلية في منتصف شهر تموز الجاري ، وبدأت بسبب سعر علبة اللبن ( الكوتيج ) وامتدت لتشمل اسعار الشقق ثم الاطباء والخدمات الطبية ثم رياض الاطفال ثم الضمان الاجتماعي ثم التقاعد ثم انضمت كل قطاعات النقابات والجماهير الى التظاهرات والخيام في ساحات مدن تل ابيب المغرورة وهيرتسيليا الغنية الارستقراطية وبني براك المتدينة والرملة التي تعاني من الجريمة والفقر والقدس التي تحوّلت الى رشوة للمتدينين وبئر السبع المهملة والجليل التي حوّلها رؤساء اسرائيل الى حقل تجارب .

ومن باب التأريخ اسجل عدة ملاحظات لطلبة الجامعات والباحثين اذا ارادوا ان يكتبوا ابحاثا عن الامر ، وانا ارى ضرورة ذلك ، فالمجتمع الاسرائيلي يتغيّر في تكويناته وانساقه الاجتماعية بطريقة كبيرة وسريعة . فقد اصبحت اسرائيل مثل دول افريقيا تعاني من المافيا وسيطرة الامن وحكم الجنرالات وتجارة النساء والمخدرات .

ان اسرائيل قد تحوّلت في منتصف التسعينات من مجتمع شبه اشتراكي يعتمد الكيبوتسات ( مزارع اشتراكية تعاونية على طريقة الاتحاد السوفييت ) الى مجتمع رأسمالي يعطي كل الامكانيات للاغنياء ويقهر الفقراء . ومن مفارقات التاريخ ان من بدأ عملية التحوّل من اشتراكي الى رأسمالي هو حزب العمل ، ومن ثم قام شارون بمحاباة الاغنياء ودخول الهاي تيك حتى جاء نتانياهو وباع كل الدولة العبرية للغانياء وللشركات الاحتكارية . حد وصل الامر ان قال شمعون بيريس : انني اخشى على اسرائيل انها تتحول الى رأسمالية خنزيرية !!!

ومثل اي زعيم عربي قام نتانياهو بعدة خطوات متأخرة تتمثل في : اهمال المتظاهرين وعدم الاكتراث بهم - ثم القاء خطاب مغرور مبني على الوعد الكبيرة - ثم الاهتمام بهم وطلب مفاوضتهم - ثم الاستجابة لجزء من مطالبهم - ثم تحميل وزير المالية السبب - ثم ايفاد وزارء الى الخيام لمفاوضتهم .

الخطوات القادمة معروفة ، انسحاب حزب شاس من الحكومة وانهيارها والذهاب الى انتخابات جديدة وانتقال الثقل من وسائل الاعلام الغنية التي اشتراها الاثرياء الى الفيس بوك والتواصل الاجتماعي وخلق قيادة اسرائيلية جديدة تؤمن بتغيير العقلية الاسرائيلية من عقلية امنية الى عقلية اجتماعية وعدالة وحقوق انسان . احد المتظاهرين اليهود قال للتلفزيون الاسرائيلي ليلة امس : نحن هنا 150 الف متظاهر جئنا لنقول اننا مع العدالة الاجتماعية ونهتف الشعب يريد انهاء النظام الاسرائيلي ، لان النظام الاسرائيلي بني على عقلية امنية وانتم وسائل الاعلام قمتم بتسميم دمنا لنكره العرب وندخل حروبا لا نريدها ، نحن لا نريد حوب ولا نريد ان نكره العرب وانتم ترغموننا على ذلك والتلفزيون الاسرائيلي يسممنا بالافكار العدوانية ، نحن نريد ان نعيش بهدوء وعدالة اجتماعية !!!!

ان ما يحدث في اسرائيل أكبر مما يتوقعه العرب ، ولا ازال لا أملك اجابة عن سبب اهمال الفضائيات العربية لاخبار دولة الاحتلال ، وبكل حال فان احدا لم يتوقع انتقال الثورات العربية الى تل ابيب ... والاخطر في الخيال العلمي ان نتصوّر ان تنتقل التظاهرات الى اوروبا ومن ثم الى امريكا وان تخرج الجماهير الامريكية في تظاهرات عارمة ضد البيت الابيض وضد الضرائب والافلاس الاقتصادي ، وان يخرج الرئيس الامريكي اوباما ليقول للشعب الامريكي : نحن لسنا تونس ولا مصر نحن امريكا ، ويتتواصل التظاهرات ويهتف الامريكيون : الشعب يريد اسقاط النظام وفجأة يقوم رئيس دولة جنوب السودان في جوبا ويطالب الرئيس الامريكي وهيلاري كلينتون بالتنحي عن الحكم ويعلن وقوفه مع مطالب الشعب الامريكي !!!! وينزل الجيش الامريكي الى الشوارع ويهتف اهالي فرجينيا وميامي : الجيش والشعب ايد وحدة ويقفزون فوق الدبابات الامريكية ويهرب اوباما ونتانياهو الى جزر الكاريبي بعد ان يقوم السويسريون بتجميد ارصدتهم في البنوك .